الأحد 3 مارس 2024 - 10:16 م
رئيس التحرير: اشرف توفيق مدير التحرير: محمد سليمان

مجموعة يلا المحدودة تعلن عن إنشاء حساب مستدام خاص بإدارة السيولة  في بنك «ستاندرد تشارترد»

 

 

  • الحساب يوفر إمكانية المساهمة في التطوير المستدام والمحافظة في نفس الوقت على الوصول إلى النقد لتلبية احتياجات إدارة السيولة الضرورية
  • استخدام الإيداعات المتوافرة في تلك الحسابات لتمويل المشروعات المستدامة

 

الإمارات العربية المتحدة، دبي، ٢ أغسطس، ٢٠٢٣

 

أعلنت “مجموعة يلا” المحدودة، التي تتخذ من الإمارات العربية المتحدة مقراً لها ومالكة أكبر منصة تواصل اجتماعي وألعاب في الشرق الأوسط وشمال إفريقيا، عن التعاون مع بنك «ستاندرد تشارترد»، المجموعة المصرفية العالمية الرائدة، لإنشاء حساب مستدام لإدارة السيولة.

ويقدم هذا المنتج المالي الذي سبق وأن أطلقه بنك «ستاندرد تشارترد» لأول مرة في دولة الإمارات عام ٢٠٢١، فرصة الإسهام في التطوير المستدام، في الوقت ذاته يمكن الشركات الكبرى من المحافظة على قدرتها للوصول إلى النقد لتلبية احتياجات إدارة السيولة الضرورية.

وسيتم استخدام الإيداعات المتوافرة في تلك الحسابات لتمويل المشروعات المستدامة، وفقاً لإطار «ستاندرد تشارترد» للمنتجات المستدامة والخضراء، والذي يتماشى مع أهداف الأمم المتحدة للتطوير المستدام. كما سيتم استخدام فائض النقد في الحسابات لمواجهة بعض المخاطر طويلة الأمد، التي يواجهها العالم، والتي تضم التغير المناخي وقضايا الحرمان من التمويل المالي.

مسؤولية مجتمعية

وفي هذا الصدد، عبر السيد يانغ تاو، مؤسس رئيس مجلس إدارة مجموعة “يلا المحدودة”، عن التزام الشركة بالاستدامة كأحد أهم المبادئ التي تقوم عليها منظومة القيم التي تتبناها يلا، مشيراً إلى أن منطقة الشرق الأوسط تشهد تطوراً متسارعاً على مختلف الصعد، الأمر الذي يعزز من عجلة تحقيق أهداف المجموعة الرامية إلى توسيع آفاق أعمالها بالاستفادة من خبراتها وتجربتها المحلية.

وأكد تاو على أهمية دمج الممارسات المستدامة في جميع عمليات الشركة، فمن خلال إدارة السيولة بصورة تعزز من إدماج مبادئ الاستدامة في الاقتصاد المحلي والدولي، تؤكد مجموعة يلا التزامها بدعم مفهوم الاستدامة في منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا وذلك ضمن توجهها الاستراتيجي العام.

وأضاف: “تحرص مجموعة يلا دعم كافة الجهود الهادفة لبناء مستقبل مستدام في منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا انطلاقاً من مسؤوليتنا المجتمعية. وإيماناً منا بأهمية الشراكات الاستراتيجية في تحقيق التنمية المستدامة، عملنا على تعزيز تعاوننا مع بنك ستاندرد تشارترد بهدف إحداث تأثير إيجابي على الاقتصاد الكلي والمساهمة في تحقيق أهداف التنمية المستدامة للأمم المتحدة”.

 

خطوة واعدة

من جانبه، قال معتصم اقبال، رئيس قسم المعاملات المصرفية في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا لدى بنك ستاندرد تشارترد: “نسعى من خلال خدمة الحسابات المستدامة التي يوفرها البنك إلى تمكين عملائنا من دمج ممارسات الاستدامة مع استراتيجياتهم المالية، وبالتالي تلبية احتياجاتهم المالية من السيولة بشكل يدعم جهود المحافظة على كوكب الأرض.”

وأكد اقبال أن بنك ستاندرد تشارترد، بصفته أحد روَّاد حركة الاستدامة في دولة الإمارات العربية المتحدة ومنطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا، يؤمن بأهمية تحريك عجلة التغيير من خلال الشراكات الاستراتيجية، مؤكداً أن حسابات الاستدامة تقدم المرونة والشفافية والسيولة التي تحتاجها الشركات، في الوقت الذي تسهم فيه بشكل كبير في تمويل التطور لتحقيق مستقبل مستدام.

وتم وضع إطار المنتجات المستدامة والخضراء بالتعاون مع خبراء مختصين في قطاع تحليل الاستدامة، الأمر الذي يلغي الحاجة إلى عقد تقييمات أو وضع معايير منفصلة.

قد يعجبك ايضا
أهم الأخبار