الإثنين 26 فبراير 2024 - 4:49 م
رئيس التحرير: اشرف توفيق مدير التحرير: محمد سليمان

تعيش في أبعد جزيرة نائية في العالم

قررت امرأة بريطانية أن تترك حياتها الهادئة في المملكة المتحدة لتنتقل للعيش في أبعد جزيرة نائية في العالم.

وتركت كيلي جرين (32 عاماً) بشجاعة مدينة إيستبورن، شرق ساسكس وذهبت لتعيش في جزيرة تريستان دا كونا، التي تقع على بعد 1500 ميلاً من ساحل جنوب إفريقيا حيث يسكنها 138 شخص فقط.

وبعد أن مرت كيلي بانفصال صعب، سافرت إلى الجزيرة البركانية في جنوب المحيط الأطلسي لزيارة والديها في عام 2010 حيث كان والدها دبلوماسياً يعمل هناك، وخلال تلك الرحلة وقعت في حب زوجها الحالي شين جرين (33 عاماً) وهو نجار ساعدها في حمل أمتعتها من على الطوافة عند وصولها لأول مرة.

ومنذ انتقالها إلى تريستان دا كونها بشكل دائم في يوليو 2013، أنجبت كيلي طفلين من شين، سافانا (ثمانية أعوام) وسيرين (16 شهر).

وتقول كيلي إن أسلوب الحياة في الجزيرة هو “اختلاف صارخ عن صخب المملكة المتحدة المهووس الذي لا يتوقف” ويركز على العيش في الهواء الطلق.

وتضيف كيلي “لا يوجد سوى ضابط شرطة واحد على الجزيرة، ولم أضطر أبداً إلى الاتصال به. للوصول إلى الجزيرة، عليك السفر إلى كيب تاون ثم ركوب قارب على بعد 1500 ميل، ويستغرق ذلك من سبعة إلى 15 يوماً حسب الطقس”.

وعندما يتعلق الأمر بالحياة اليومية، تدير كيلي مكتباً للسياحة، وعندما تعود إلى المنزل تطبخ العشاء لعائلتها، والمواد الأساسية في نظامهم الغذائي هي لحم الضأن وسرطان البحر والأسماك والبطاطس والخضروات الطازجة والفواكه.

ويجب على كيلي أن تكون مبدعة لتزويد الأسرة بـ “الوجبات السريعة” وتعلمت صنع السوشي الخاص بها مع السمك الطازج من البحر وورق الأرز والأرز والتوابل مثل صلصة الصويا والسريراتشا، بحسب صحيفة ديلي ستار البريطانية.

قد يعجبك ايضا
أهم الأخبار